19‏/04‏/2013

احتجاجا على ممارسات النظام الايراني العشرات من رجال الكورد يلبسون ملابس كوردية نسائية





في حركة هي الاولى بعد اعوام من طغيان النظام الايراني، وبعد ان اصدرت احد محاكم نظام الملالي في ايران حكما على شباب كورد في مدينة مريوان بالباسهم ملابس نسائية وعرضهم على الملأ، انطلق اليوم شرارة حراك شعبي مدني في مدينة مريوان بداياً بمظاهرات نسائية ادانت فيها المتظاهرات الاسلوب التى اتبعته الاجهزة القمعية الايرانية وتطاولها على كرامة الانسانية للمرأة الكوردستانية عبر الاستهزاء بلملابس الكردية، ولم يمضي الكثير من الوقت حتى صُدمت الاجهزة القمعية الايرانية بحركة احتجاجية من نوع غير مألوف لديها، حيث اصدر مجموعة من مثقفي الكورد بيان ادانوا فيها ممارسات نظام طهران القمعية مع دعمهم الصريح لحراك الكوردستانيات لحفاظ الهوية من خلال قرارهم بأرتداء ملابس نسائية ، وقد شهد الساعات القليلة الماضية حركة غير مألوفة من قبل على صفحات شبكات التواصل الاجتماعيي يظهر فيها العشرات من الرجال وهم يلبسون الملابس النسائية دعما لحراك مدينة مريوان وينتظر ان ينظم المئات من ذكور الى الحملة . 


 
ئەم بابەتە چۆنە ؟

0 كۆمێنت:

إرسال تعليق