02‏/03‏/2012

حادث مقتل مدرس امريكي في اعدادية ميديا النموذجية تهز الاوساط التربوية في السليمانية




صدم الشارع التربوي الكوردستان بالحادث المأساوي الذي هز مدينة السليمانية على اثر مقتل مدرس امريكي يدرس في اعدادية (ميديا) النموذجية، والقاتل الذي نشر هويته هو (بيار سرور الطالباني) ابن اخت (لاهور طالباني) مدير وكالة مكافحة الارهاب في السليمانية، بيار كان في سن السادسة عشر، طالب في الصف الخامس الاعدادي في اعدادية ميديا النموذجية، اما المقتول جيرمایه‌ سمول 34 عاما كان واحدا من عشرة مدرسين اجانب يدرسون في المدرسة التي افتتحت عام ‌(2000-2001) وتضم نحو 700 طالب من مرحلة الروضة حتى السادس الاعدادي . 
وقد اشار طلاب شهود من الذين كانوا في الصف الذي قتل فيه جيرمايه انه عندما كان يصلي وصل اليه بيار من المقاعد الخلفية واطلق علية ثلاثة رصاصات اردته قتيلا على الفور بعد ذلك اطلق بيار الرصاص على نفسه فأصيب بجرح في الراس نقل على اثرها الى المستشفى توفي فيها بسببها، وتشير المعلومات ان بيار ذكر لاصحابه انه ينتمي الى الوكالة التى يديرها لاهور، وان العائلة كبرت عمره سنتان حتى يقبل في الوكالة، وان الوكالة تدربه على اطلاق النار، وقد ذكر زملائه في الصف ان بيار كان على خلاف مع مدرسه جيرمايه كما وهدد بقتل جيرمايه في اكثر من مناسبة، وعند بداية الدوام الرسمي قال لاصحابه في الصف بان اليوم سيكون يوما بهيجا . 
منقول من وكالة انباء nna وموقع هاولاتي وتلفزيون NRT ..

ئەم بابەتە چۆنە ؟

1 كۆمێنت:

إرسال تعليق